حظك اليوم....الأحد27/1/2019 ....الأحد27/1/2019

....الأحد27/1/2019

مهنياً: يوم خلاّق وإيجابي في الأعمال وفي النجاحات والعلاقات الجيدة بالمحيط ولا سيما من كانت علاقتك به متوترة بعض الشيء 

عاطفياً: العراقيل التي يحاول الشريك وضعها في طريقك تشكل لديك حافزاً لتتقدم بشكل أكبر في مجالك العاطفي 

صحياً: أمر ما يقلق راحتك ويوتر أعصابك، صارح المقرّبين منك به فتريح نفسك نوعاً ما

مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى الانتشار والانفتاح على الأفكار الجديدة والمجتمعات الغريبة عنك 

عاطفياً: إنه يوم هادئ عموماً ويكون ملائماً للقاءات الرومانسية البعيدة عن الأجواء الصاخبة 

صحياً: السير في مخطط ترفيهي يبقي الأجواء جميلة ويخفّف من ضغوط العمل

مهنياً: يوم مناسب ويتحدث عن فرصة آتية إليك عبر بعض الزملاء تجعلك سعيداً وفرحاً ومطمئناً إلى أقصى حد 

عاطفياً: سارع إلى الاعتذار إلى الشريك فأنت حكمت عليه جزافاً بعدما بات الشك والوسواس هاجسك وسوء الظن رفيقك 

صحياً: لا تدع الأفكار المتشائمة تسيطر عليك نتيجة مرض مفاجئ، المشي هو أفضل الحلول للترويح عن النفس

 

مهنياً: تتمتع بسرعة بديهة وبأفكار ذكية، كثّف اتصالاتك، وكرّر المحاولات ومارس جميع صلاحياتك 

عاطفياً: ربما تعيش أجواء عاطفية ترفضها وتتعارض مع كل القيم التي آمنت بها، وتسود سماءك أجواء غير مشجّعة على التعبير عن عواطفك 

صحياً: قراراتك الصائبة على الصعيد الصحي تكون دافعاً إلى جعل الآخرين يجارونك في كل ما تقوم به رياضياً

مهنياً هذا اليوم نهاية مرحلة وبداية مرحلة أخرى في حياتك المهنية، ويكون عنوان الأيام المقبلة النجاح والتميز والإبداع

عاطفياً: أي نتيجة إيجابية تحصل عليها تجرّ خلفها عدة إيجابيات، وأي حدث ملائم لمتطلباتك يحمل معه أحداثاً أكثر ملاءمة 

صحياً: تقرر الانطلاق في رحلة العمر والقيام بجولة حول العالم للترفيه والتخفيف من الضغوط

مهنياً: يخفف هذا اليوم الأعباء، ويحمل إليك التفاؤل مجدداً، ويغمرك الفرح بسبب سماعك خبراً يتعلق بأحد الزملاء

عاطفياً: إذا أردت الزواج فهنيئاً لك، شرط اختيار الوقت المناسب والشريك المناسب، ومعرفة ما يجب القيام به لإنجاح العلاقة مستقبلياً 

صحياً: لا تكثر من الصراخ في وجه من تقابله، ما يرفع ضغطك ويزيد من عصبيتك

مهنياً: يبّدد هذا اليوم المخاوف التي تراودك منذ مدة، وتحصل على تطمين وضمانات بشأن مستقبلك المهني 

عاطفياً: إذا كنت تعمل مع الحبيب في وظيفة مشتركة تحقّقان عملاً ناجحاً يذهل الجميع وتكون المكافأة ترقية ورحلة ترفيهية في الخارج 

صحياً: القلق الدائم ليلاً يرهق الأعصاب ويبقيك في حال من عدم التركيز والترنح نهاراً

مهنياً: يحمل هذا اليوم معه فرصاً استثنائية لدراسة أو سفر جديد يبدو مناسباً للبدء بمشروع كبير يستفيد منه الجميع في مجالك المهني 

عاطفياً: لن يعرقل شيء الخطوات العاطفية وتركّز على علاقات شخصية تحصل في محيطك وتعلق عليها أملاً كبيراً 

صحياً: انتبه لصحتك ولعلاقاتك بالآخرين، وخذ الأمور بروية وهدوء وحكمة

مهنياً: فرص جديدة تتلقاها وتكون المحرّك الأساسي في عملك بغية تحريك عجلة المشاريع المجمدة في الأدراج منذ مدة طويلة 

عاطفياً: حان الوقت للاهتمام بمظهرك الخارجي والانفتاح على محيطك، فتنال إعجاب الشريك وتلفت أنظاره 

صحياً: مهما يبلغ حجم المشاغل اليومية، يبقَ أمامك بعض الوقت لممارسة الرياضة

مهنياً: يحدث ما لم تكن تتوقعه، ويربك شؤونك المهنية، فالمرء لا يعرف ما يخبئه له القدر، ولا يكون على استعداد لمواجهة كل طارئ 

عاطفياً: تتطور العلاقة الزوجية وتمضي وقتاً رائعاً برفقة الشريك وتبدو المشاعر قوية وتحركها بعض الظروف الطارئة 

صحياً: الوضع الصحي بحاجة دائمة إلى عناية فائقة توازي الاهتمام بكل شيء آخر

مهنياً: يحمل هذا اليوم إليك لقاءات متعديدة يشكّل بعضها مفاجأة لك، فكن جاهزاً لمتغيرات أكثر تنوعاً 

عاطفياً: يلقي هذا اليوم الضوء على قضية زواج أو شراكة أو خطبة وارتباط ويجعلها من الأولويات 

صحياً: حاول تجنّب المغامرات الخطرة، لأن لها انعكاسات على صحتك

مهنياً: يتسبب بعض الزملاء بسوء تفاهم مع رب العمل، لكنّ الأوضاع الإيجابية سرعان ما تسود 

عاطفياً: لن يخيّب الحبيب آمالك، لكنّك قد تصطدم بانفعالاته الشديدة وتتفهم الأمور وتستوعبها 

صحياً: تبادر إلى تنظيم مشروع ترفيهي في أحضان الطبيعة يتضمن السير مسافات طويلة وتسلق بعض المرتفعات

معلومات الكاتب

مواضيع متعلقة

التردد الشديد ... من عيوب امرأة برج الحوت

التردد الشديد ... من عيوب امرأة برج الحوت

أضف تعليق

أحدث الاخبار

The Orca Group

سعر الدولار