المنظمات الحقوقية تتهم الحكومات الأوروبية بالتواطؤ فى كارثة المهاجرين المنظمات الحقوقية تتهم الحكومات الأوروبية بالتواطؤ فى كارثة المهاجرين

المنظمات الحقوقية تتهم الحكومات الأوروبية بالتواطؤ فى كارثة المهاجرين

أصدرت منظمة أوكسفام و53 منظمة أخرى،بياناً اليوم الجمعة، اتهمت فيها حكومات الاتحاد الأوروبى بالتواطؤ فى كارثة المهاجرين القادمين من لبيبا لإيطاليا.

 

وكشفت المنظمات أن أكثر من 5300 شخص لقوا حتفهم في البحر الأبيض المتوسط في السنتين الماضيتين بينهم نساء وأطفال.

وقالت المنظمات أن الحكومات الأوروبية ، مواطئة  في الكارثة التي تقع أمام أعينها لأن المهاجرين يتعرضون لخطر أكبر في البحر وتتم إعادتهم إلى .

وأكد رئيس الحملة الإنسانية في مكتب أوكسفام بفرنسا ،جون سيريزو أن كثيرون يتعرضون لسوء المعاملة قبل بيعهم لمجموعات مسلحة أو كعبيد.

وطلبت المنظمات الإنسانية من حكومات ، إلى دعم عمليات البحث والإنقاذ وضمان إمكانية وصول الأشخاص الذين يتم إنقاذهم في البحر، بسلام ودون تأخر إلى أوروبا والتوقف عن إعادة الأشخاص الذين يتم إنقاذهم في البحر إلى ليبيا.

وكانت إيطاليا وقعت اتفاقية  مع ليبيا ،في شهر فبراير من العام الماضى،  لوقف تدفق المهاجرين من شمال إفريقيا إلى إيطاليا،وقدمت  روما والاتحاد الأوروبي الدعم لحرس الحدود الليبي مقابل تعهد طرابلس بعدم السماح للمهاجرين بمغادرة شواطئها إلى أوروبا.

وفى وقت سابق، أعلنت المنظمة الدولية للهجرة، أن حوالي 47 ألفا و500 مهاجر وصلوا إلى أوروبا عبرالبحر المتوسط،خلال عام 2018

التالى مصرع 35 شخصاً بالهند إثر حادث سير

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار