محمد الحصى: الدستور ليس قرآناً وتعديله للمصالحة العامة محمد الحصى: الدستور ليس قرآناً وتعديله للمصالحة العامة

محمد الحصى: الدستور ليس قرآناً وتعديله للمصالحة العامة

قال محمد الحصى، عضو مجلس النواب لـ " نيوز" أن المادة 226  فى الدستور المصرى، والمادة 140 من اللائحة الداخلية  للمجلس تعطى الصالحة، لخمس أعضاء مجلس النواب بتقديم طلب لإجراء أى تعديلات  دستورية، يعتقدوا أنه مهم فى هذا التوقيت.

 

وأكد الحصى على موافقته على التعديلات، مشيراً إلى أن الدستور ليس قرآناً، مؤكداً أن التعديلات الدستورية فى المصالحة العامة للبلاد

وقال على عبد العال،رئيس مجلس النواب خلال الجلسة الإفتتاحية للمجلس يوم الأحد الماضى،
إن بعض النصوص الدستورية التى إستحدثها دستور 2014، تحتاج إلى المراجعة، وليس في ذلك عيب أو انتقاص.

وكان النائب ضياء الدين داوود، أعلن فى تصريحاً لنا أيضا عن رفضه للتعديلات الدستورية، موضحاً أنه يحذو طريق تكتل 25-30 الذى ينتمى إليه.

هذا وقدم عبد الهادى القصبى، رئيس إئتلاف دعم ،طلب رسمى موقع من خمس أعضاء مجلس النواب، إلى رئيس مجلس النواب على عبد العال، يقترح فيه بعض التعديلات على الدستور.

التالى محافظ الدقهلية يصرح باجراءات التصالح وتقنين الأوضاع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

The Orca Group

سعر الدولار