مؤتمر وارسو يطالب إيران بتغيير سلوكها العدواني مؤتمر وارسو يطالب بتغيير سلوكها العدواني

مؤتمر وارسو يطالب بتغيير سلوكها العدواني


انتهاء فعاليات مؤتمر السلام والأمن في الشرق الأوسط، الذي اتخذ من عاصمة بولندا مقراً له. وأقر في اختتام أعماله بالإجماع على ضرورة التصدي للتهديدات الإيرانية التي تهدد الشرق الأوسط.

وصرح مؤتمر وارسو بتحديد آلية تهدف لإقناع وإجبارها على تغيير السلوك الذي تتبعه ومواجهة العقوبات الدولية التي أكدت الولايات المتحدة أنها تحتل القمة فيها.

وذكر ''بومبيو'' وزير الخارجية الأميركي أن هذا الاجتماع تاريخي ويواجه الخطر الإيراني..ويناشد إيران بتغيير سلوكها.

وصرح ''بومبيو'': "نحن 60 دولة هنا في وارسو نعتبر أن طهران تشكل أخطر تهديد في الشرق الأوسط وأن العالم لا يستطيع تحقيق السلام والأمن في الشرق الأوسط بدون مواجهة إيران".

وأضاف''بومبيو'': أن إيران تشكل خطر حقيقي في المنطقة، "ونريد أن يتوحد العالم من أجل إدانة الأنشطة الإيرانية، ليس هناك أي دولة دافعت عن إيران في مؤتمر وارسو وثمة إجماع على دور طهران المزعزع".

واجتمع رأي الولايات المتحدة مع رأي الدول العربية في المؤتمر على مطالبة إيران بوقف إمداد الجماعات في ولبنان بالسلاح والصواريخ.

التالى مذكرة تفاهم للإعمار توقعها الأمم المتحدة والعراق

معلومات الكاتب

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار