أخبار عاجلة

حظك اليوم... الأربعاء 20/2/2019 ... الأربعاء 20/2/2019

... الأربعاء 20/2/2019

مهنيا:ً تنفصل اليوم عن زملاء العمل وتجلس بمفردك لتتمكن من إنجاز مهامك في وقت سريع، ربما تحتاج إلى بعض الهدوء 

عاطفياً: تمر بحالة من الاستقرار العاطفي وتتمكن من التقرب من الشريك بشكل أفضل، وانتظر تغيرات عديدة لمصلحتك في الأيام المقبلة 

صحياً: حالتك الصحية جيدة وتتلقى علاجك بشكل منتظم، ربما تحتاج للعودة إلى ممارسة الرياضة مجدداً مع تشجيع صديقك المقرّب على ذلك

مهنياً: بدأت الالتزام في عملك بعض الشيء واستطعت الضغط على نفسك لتثبت للجميع أنك جدير بالمكانة التي وصلت إليها، لكن عليك بذل مجهود مضاعف

عاطفياً: حياتك العاطفية غير مستقرّة بسبب عدم إيمانك بالدور الكبير الذي يؤديه البقاء في علاقة ناجحة والالتزام بها وتحقيق الأهداف

صحياً: عليك البدء بالالتزام بنظام غذائي متوازن، فوزنك الزائد أصبح مثار سخرية، لذا عليك الإسراع حتلى لا تصل إلى مرحلة لا تتمكن فيها من السيطرة عليها

مهنياً: بسبب حساسيتك الزائدة فإنك تتأثر بأي شىء يحدث في عملك، فمن الممكن أن يقلل من حماستك بمجرد سماع كلمة تزعجك أو تصرف من زميل لك لا يعجبك 

عاطفياً: رومانسى إلى أعلى درجة، لكن لا تسمح لعاطفتك أن تسيطر عليك، فأنت تحب أن تعبّر عن مشاعرك لكن بالشكل الذي تريده أنت 

صحياً: تتعرض لضغوط كثيرة في محيط عملك ما قد يسبب لك التوتر والقلق، عليك التخفيف من الأعمال الإضافية قدر المستطاع

مهنياً: لن تكون وحيدًا ولن تتعرقل محاولاتك في زيادة رصيدك الشعبي أو تحسين الانطباع عنك 

عاطفياً: تسمح لك الظروف بتخطي الكثير من الحواجز التي أعاقت ملاقاة الحبيب أو المصالحة بينكما وتصفية النيات لعودة المياه إلى مجاريها الطبيعية 

صحياً: يوم مهمّ للمشاركة في مختلف الأنشطة وعدم رفض تلبية الدعوات بغضّ النظر عن مضمونها

مهنياً: هذا اليوم هو الأفضل لك على الإطلاق، تمرّ ببعض التغيرات الطفيفة، إلا أنك لديك قدرة على السيطرة والتحكم في الأمور ومعالجتها بشكل صحيح 

عاطفياً: علاقتك بالحبيب تبدو جيدة، لكنك تشعر اليوم بالتقصير تجاهه وخصوصاً أنك تمر بأوضاع نفسية معينة تمنعك من مشاركته الحياة والحب كما تتمنى 

صحياً: على الرغم من أن أوضاعك الصحية ليست في مصلحتك بنسبة كبيرة، إلا أنك تشعر اليوم بأن حالتك ليست سيئة، لذا يجب أن تهتم قليلاً بنفسك

مهنياً: تبدأ بتحقيق بعض المشروعات التي تخطط لها منذ مدةة، ما يشعرك بالراحة والسعادة وتحقيق ذاتك

عاطفياً: يجب أن تتصارح مع الشريك اليوم في المشاكل التي تواجهانها، مع ضرورة الاستماع جيدًا أحدكما للآخر بغية التوصل إلى حل 

صحياً:حاول أن تفكر في الاهتمام بصحتك، وتحقيق ذلك من خلال اتباع نظام غذائي متوافق مع احتياجات جسمك

مهنياً: تنفتح أبواب النجاح أمامك على مصاريعها وتعرف ازدهاراً في عملك، فحاول أن تستفيد لأن الفرصة لن تتكرر 

عاطفياً:لا تدخل الشريك في خلافات غير مجدية، وقد تكون نصائحه مفيدة جداً لتخطي أي عقبة تعترض طريقك 

صحياً: وفر على نفسك عناء المغامرة على حساب صحتك، ولا تتهوّر في اتخاذ قرارات غير صائبة

مهنياً: نجاح المشاريع بتفوق يسلط الضوء على نجاحك الباهر، لكن حذار الثعالب المتسترة بأثواب الحملان 

عاطفياً: الوحدة غير مستحبة، سارع إلى مراضاة الشريك قبل فوات الأوان وخروج الأمور عن السيطرة 

صحياً: العصبية تهد صحتك بشكل واضح، والهدوء هو المطلوب لاستعادة راحتك والانسجام مع الأجواء المحيطة بك

مهنياً: تبدلات جذرية في مهنتك تكون في مصلحتك، لكن تريث وستجد بانتظارك صفحات ملأى بالتفاؤل بالجملة 

عاطفياً: التنازلات المتبادلة بينك وبين الشريك تؤسس لثقة أكبر في المحيط العائلي، وتمنح الأفضلية للمستقبل 

صحياً: آن الوقت لتعتمد نظاماً غذائياً محدداً، فهذا هو الحل الأفضل لراحتك النفسية

مهنياً: تجنب قدر الإمكان استفزاز الزملاء، لأن ذلك سيولد لك بعض الأعداء والمنافسين الشرسين 

عاطفياً: سعادة لافتة في طريقها اليك، وهذا سببه التفاهم التام على العناوين الأساسية مع الشريك 

صحياً: الخضار والفاكهة ضرورية في لائحة الطعام، والاكثار من بعضها قد لا يكون صحياً

مهنياً: مواعيد ولقاءات بالجملة لكن الاختيار هو الأهم بالنسبة إليك، لتحديد وجهتك المستقبلية 

عاطفياً: عليك ان تمنح الشريك مساحة أكبر للتعبير عن ذاته، إذا كنت تريد إزالة أسباب الخلاف بينكما 

صحياً: يجب أن تكون مستعداً دائماً للأسوأ وتتأمل الأفضل لئلا يكون لعنصر المفاجأة التأثير الكبير فيك

مهنياً: اللعب تحت الطاولة لا يفيد، وخصوصاً انك تمتلك الجرأة الكافية لتحديد أولوياتك في العمل 

عاطفياً: لا تلتزم ما لا تستطيع تقديمه للشريك، فالمحاسبة قد تأتي في أي لحظة ومن دون سابق إنذار 

صحياً: التخفيف من كثرة العمل بات يحتاج الى أن يكون ضمن اهتماماتك الأولية، قبل فوات الاوان

التالى حظك اليوم وتوقعات الأبراج الخميس 2 مايو 2019 مع ماغي فرح

معلومات الكاتب

أضف تعليق