وزير الخارجية الأمريكى: أيام الرئيس الفنزويلى فى الحكم معدودة وزير الخارجية الأمريكى: أيام الرئيس الفنزويلى فى الحكم معدودة

وزير الخارجية الأمريكى: أيام الرئيس الفنزويلى فى الحكم معدودة

قال مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي، "إن أيام الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في الحكم أصبحت معدودة"، وسط جمود وأحداث عنف بشأن المساعدات الإنسانية.

 

وأوضح بومبيو  لشبكة "سي إن إن"، أن التوقع أمر صعب ولكن لديه ثقة أن أيام مادورو معدودة.

واستخدم حرس الحدود الفنزويلي الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لمنع دخول إمدادات إنسانية إلى البلاد.

وتعهد مادورو في مسيرة حاشدة في كراكاس بألا يهزم قط، وقطع العلاقات مع كولومبيا المجاورة لدعمها للمعارضة.

وقال "نأمل أن يتولى الجيش مرة أخرى حماية المواطنين من هذه المآسي، إذا حدث ذلك، أعتقد أن أشياء جيدة ستحدث".

وتعهدت قيادة الجيش بالولاء التام لمادورو، ولكن بعض الضباط والجنود انشقوا، وانضموا لصفوف المعارضة.

وشدد بومبيو على مواصلة الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة بوصول المعونات الإنسانية إلى فنزويلا، على الرغم من اعترافها برئيس المعارضة خوان غوايدو رئيسا انتقاليا للبلاد.

وقال بومبيو "إننا نهدف لمهمة واحدة، وهي ضمان حصول الشعب الفنزويلي على الديمقراطية التي يستحقونها وألا يسيطر على البلاد الكوبيون والروس الذين جعلوها تركع على مدى أعوام".

وطلبت البرازيل من المجتمع الدولى تحرير فنزويلا، ووصفت استخدام حكومة مادورو العنف لمنع دخول المساعدات الإنسانية "بالفعل الإجرامى".

وفى تصريحات لوكالة "رويترز"، قال جورج فراس كنعان، كولونيل في الجيش البرازيلي، إن جنديين في الجيش الفنزويلي انشقا وفرا إلى البرازيل، لينضما إلى نحو 60 آخرين من مسؤولي الجيش الفنزويلي المنشقين.

هذا وغادر 2.7 مليون شخص منذ عام 2015، بسبب الأزمات الاقتصادية والسياسية التى تضرب البلاد، فيما وصل التضخم في البلاد إلى مستويات قياسية وعجز الكثير من المواطنين عن شراء الأساسيات.

 

التالى مذكرة تفاهم للإعمار توقعها الأمم المتحدة والعراق

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار