هروب عناصر داعش بـ''ملابس نسائية'' من أنفاق الباغوز هروب عناصر بـ''ملابس نسائية'' من أنفاق الباغوز

هروب عناصر بـ''ملابس نسائية'' من أنفاق الباغوز

شهدت الباغوز صباح الأحد غارات واشتباكات قوية بين قوات الديمقراطية وتنظيم تحديداً على الضفة الشرقية لنهر الفرات بسوريا وأخذت تهدأ الهجمات نسبياً بدخول المساء.

 

 

بدأت الهجمات في صباح الأحد بغارات جوية لطائرات التحالف الدولي وهدأت بعد ساعات طويلة من القصف، ولقد خرجت عناصر داعش من الأنفاق وظهرت حركاتهم في العلن في آخر معاقلهم بالباغوز حيث يتخذونها حصناً لهم.
وقد منع عناصر تنظيم داعش خروج المدنيين، 
ولم يلاحظ خروج مدنيين من ليلة أمس وحتى هذه اللحظة مع تحفظ داعش على النساء والأطفال معهم رغم الاشتباكات.

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان بخروج عناصر داعش من الأنفاق مرتدين ملابس نسائية و بايديهم الأسلحة.

وصرح المتحدث الرسمي لقوات سوريا الديمقراطية أن هناك مايقرب من 30 ألف شخص معظمهم من عائلات التنظيم الذين استسلموا منذ إعلان الحصار على منطقة الباغوز والمناطق المجاورة لها على نهر الفرات. 

التالى مذكرة تفاهم للإعمار توقعها الأمم المتحدة والعراق

معلومات الكاتب

أضف تعليق