الطالب المتخلف عن امتحان الثانوية لعذر قهري تحسب له الدرجة الفعلية وليس النصف الطالب المتخلف عن امتحان الثانوية لعذر قهري تحسب له الدرجة الفعلية وليس النصف

الطالب المتخلف عن امتحان الثانوية لعذر قهري تحسب له الدرجة الفعلية وليس النصف

أصدرت المحكمة الإدارية العليا، أمرا قضائيا بأن الطالب الذي يتعرض لعذر قهري أثناء أداء امتحان الثانوية العامة، يتم احتساب الدرجات الفعلية الحاصل عليها وليس نصف الدرجة فقط.

 

 

 

وقامت المحكمة بإلزام وزير التربية والتعليم بإلغاء قرار رفض احتساب مرض طالبة أثناء امتحان الفيزياء كعذر قهري، وإعطائها كافة درجاتها الفعلية وإضافتها للمجموع الكلي.

 

واستندت المحكمة على أنه للطالب الذى يتغيب عن أداء امتحان الدور الأول فى امتحان الثانوية العامة فى كل المواد أو بعضها بعذر قهرى، أن يتقدم بطلب للإدارة التعليمية، بإثبات هذا العذر للنظر فى اعتماده، وفى حالة اعتماد العذر يكون للطالب حق أداء الامتحان فى الدور الثانى بالدرجة الفعلية، وفى حالة استمرار العذر المرضى حتى امتحان الدور الثانى لا يحتسب هذا العام ضمن مرات التقدم للامتحان.

 

وأكدت المحكمة أنه قد أصاب الطالبة عذرا مرضيا، حيث أصيبت بالتهاب بالزائدة الدودية وأجرت عملية استئصال الزائدة قبل يوم من انعقاد امتحان مادة الفيزياء، وتقدم والداها بطلب إلى رئيس اللجنة لتأجيل الامتحان إلا أن رئيس اللجنة رفض طلبه مما اضطر الطالبة دخول الامتحان حيث أصابها الإعياء والإغماء أثناء تأديته وتم نقلها إلى المستشفى.

 

لذا اعتبرت المحكمة، أن قرار رفض اعتبار ما حدث للطالبة عذر قهرى مرضي، وعدم احتساب درجاتها الفعلية بالدور الثانى، يكون قد صدر مخالفا للقانون، يترتب على تنفيذه نتائج تؤثر علي مستقبلها الوظيفي، لذا قضت بوقف تنفيذ قرار جهة الإدارة وحساب درجاتها الفعلية كاملة في مادة الفيزياء في الدور الثاني.

السابق نتائج جهود مباحث الأموال العامة فى ضبط القضايا المتنوعة
التالى إتخاذ الإجراءات القانونية قِبل 2049 سائق لعدم الإلتزام بإرتداء الكمامات

أضف تعليق

هل تؤيد دخول مصر حرب مع تركيا في ليبيا

الإستفتاءات السابقة

The Orca Group

سعر الدولار