"يكفيك شرها" حملة توعوية في المملكة السعودية "يكفيك شرها" حملة توعوية في المملكة

"يكفيك شرها" حملة توعوية في المملكة

 

اختتمت فعاليات حملة "يكفيك شرها" أمس الثلاثاء، بعد استمرارها لـ4 أيام في ساحة البجيري، ونظمها شؤون الطلاب بجامعة الملك سعود للعلوم الصحية بالإضافة إلى الجمعية الخيرية لرعاية المرضى "عناية"، ممثلة في إدارة التطوع وبمشاركة القوات الخاصة لأمن الطرق، والجمعية للعمود الفقري، وجمعية التبرع بالأعضاء، ومركز التبرع بالدم في الحرس الوطني.

وضمت الحملة أعمال تطوعية صحية تهدف إلى تعزيز الرسالة التوعوية في المجتمع بشأن الحوادث المرورية ودور التخصصات الصحية والجراحية في التعامل معها وكيفية التعامل مع بعض الحالات. 


شارك في الحملة مايزيد عن 2500 فرد، فتناولت أركان توعوية مهمة مثل: شرح التعليمات والإرشادات في كيفية التصرف السليم في موقع الحادث، والتعامل الأولي مع المصابين، والكيفية السليمة لنقل المصابين من موقع الحادث، والتعامل الصحيح مع الحالات الطارئة بسبب الحوادث، كـالكسور والنزيف وإصابات الرقبة والعمود الفقري، وعرض كيفية عمل الإنعاش القلبي الرئوي بالطريقة السليمة، وتحدث قسم القوات الخاصة بأمن الطرق، والتصرفات الخاطئة لبعض سائقي السيارات مثل استخدام الهاتف في أثناء القيادة وعدم ربط حزام الأمان وغيرها؛ وهذه التصرفات من شأنها تؤدي إلى حوادث تنتج عنها إصابات خطيرة.

وعرض قسم جراحة العظام الإصابات الشائعة في الحوادث مثل: الكسور وإصابات العمود الفقري وكيفية التعامل السليم معها، مستعيناً بالصور المتنوعة للكسور وكيف تظهر تحت الأشعة السينية.

وأشارت الجمعية السعودية للعمود الفقري إلى معلومات مهمة عن أشهر إصابات العمود الفقري وأعراضه كألم الظهر المزمن والانزلاق الغضروفي، وقسم الأشعة شرح الرنين المغناطيسي كأداة تشخيصية والأمراض الشائعة التي تُشخص من خلالها مثل: تضيق القناة العصبية الشوكية والكسور وغيرها.

وعرض المركز السعودي لزراعة الأعضاء بركن خاص تناول فيه ماهي الأعضاء القابلة للزراعة وحقوق المرضى والمتبرعين بالأعضاء، والطريقة القانونية للتبرع بالأعضاء، وتناول قسم جراحة المخ والأعصاب معلومات مهمة عن علاج إصابات الحوادث وأبرز أنواعها؛ كإصابات الرأس والوجه والتصرف السليم في مثل هذه الحالات، وأوضح إصابات الرأس المحتملة بدءاً من الإصابات المغلقة إلى الاختراق والتهشم، مبيناً الإصابات الدماغية الرضية والأعراض الخفيفة والمتوسطة والشديدة له.

وشمل الركن التفاعلي عل المحاكاة الفعلية للحوادث المرورية والمجسمات لإصابات الجمجمة والعمود الفقري والنزيف الداخلي والحروق، وعرض الكيفية السليمة لإخراج المصاب في أي حادث مروري.

وفي الختام توجه القائمين على الحملة شؤون الطلاب وجمعية "عناية" بالشكر  للزوّار والقوات الخاصة لأمن الطرق، والجمعيات المشاركة في الحملة على جهودهم المبذولة.

التالى مذكرة تفاهم للإعمار توقعها الأمم المتحدة والعراق

معلومات الكاتب

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار