عشبة تنشط الدورة الدموية وتخلص السموم المتراكمة عشبة تنشط الدورة الدموية وتخلص السموم المتراكمة

عشبة تنشط الدورة الدموية وتخلص السموم المتراكمة

تطلع اخصائية التغذية عبير أبو رجيلى فوائد عشبة الشيح، إذ تساهم فى أكثر من مجال (للجهاز الهضمى -للبشرة -مسكن للآلام –تنشيط الدورة الدموية –التخلص من السموم والفضلات المتراكمة فى الجسم –التخفيف من حدة التوتر –تهدئة العضلات)، صرحت الاخصائية ذلك عبر Deit of the town.

تعريف عن أصل النبتة:

نبات أو عشبة الشيح، بالإنجليزية Mugworts، واسمه العلمي "Artemisia"، وهو نبات ينتمي إلى الفصيلة المركّبة، ورائحته عطريّة نفّاذة وطعمه مرّ. يُعدّ نبات الشيح من النباتات العشبية المعمِّرة؛ حيث تصل فترة حياته إلى 3-4 سنوات، وطوله حوالي 60 سم، أوراقه مركبة ريشيّة مُتعاقبة، وأزهاره عبارة عن رؤيسات لونها أصفر تُسمّى "قنابة"، وعددها يتراوح بين 14-20 قنابة.

يُزرع الشّيح في المناطق البريّة والحدائق ذات التربة الرمليّة، ويُستفاد من جميع أجزاء النبات بما فيها البذور والأوراق والجذور لصناعة الدواء، ويُستخرج منه زيت الشيح ذو الفوائد الطبيّة العلاجية. تنمو عشبة الشيح في مناطق كثيرة، كشرق العربي وسلسلة جبال الأطلس، ومناطق من آسيا وأستراليا وأمريكا اللاتينية، وهناك أنواع كثيرة من الشيح تزيد على 300 نوعٍ أشهرها الشيح البلدي الذي ينتشر في ، وتركيا، وإيران، وشمال إفريقيا، وجزيرة ، وكذلك في أغلب مناطق المملكة العربية ، إلا أنّ موطنها الأصلي هو دول حوض البحر الأبيض المتوسط.

فوائد الشيح:

علاج الملاريا، يحتوي الشيح على خلاصة الأرتيميسينين والذى يعد من أقوى علاجات الملاريا وأكثرها فعالية، حيث يطهر خلايا الدم الحمراء من الطفيليات، علاج اضطرابات الجهاز العصبي، نظراً لاحتواء الشيح على موادٍ مخدرة يعد مفيداً في التخفيف من القلق والتوتر ، كما يستعمل في علاج نوبات الصرع والتشنجات وآلام الأعصاب، فاتح للشهية، يحفز الشيح الجهاز الهضمي ويعزز امتصاص المواد الغذائية في المعدة مما يؤدي لفتح الشهية وعلاج اضطرابها خصوصاً بعد الأمراض، طارد للحشرات، حيث يعمل الشيح عند حرق أوراقه واستخدامها كبخور لطرد البعوض والبراغيث دون التسبب بأي أضرارٍ جانبيةٍ كالتي يسببها استخدام المبيدات الحشرية الكيميائية، مضاد للبكتيريا والميكروبات، يعد الشيح مضاداً حيوياً طبيعياً حيث يقي من مرض السلمونيلا وأمراض الجهاز الهضمي التي تسببها البكتيريا بالإضافة للالتهابات الرئوية، علاج للفطريات، تقضي الخصائص الفعالة في عشبة الشيح على الفطريات وتحد من نموّها وخصوصاً فطريات الفم والأمعاء، يحسّن أعراض مرض كرون، حيث يصيب هذا المرض الجهاز الهضمي ويؤدي لآلام البطن والتعب والإسهال الشديد مما قد يهدد الحياة، يحارب السرطان، بسبب احتوائة على مضادات الأكسدة ومركب الأرتيميسينين يعمل على مكافحة سرطان الثدي بتدمير الخلايا السرطانية بآليةٍ تشبة العلاج الكيماوى.

الآثار الجانبية المحتملة لعشبة الشيح:

 تحتوى عشبة الشيح على مركبthujoneيسبب الاضطرابات العصبية ونوبات الصرع، كما ويؤثر على وظائف الكلى ويسبب اضطرابها مما قد يسبب الفشل الكلوي، كما ويؤدي لمشاكل في النوم والأرق ورؤية الكوابيس المزعجة، بالإضافة لاحتمال تأثيره على صحة الحامل والمرضع بسبب احتوائه على الأفسنتين المخدر الضار للرحم والطفل إذا ما تم انتقاله إليه عن طريق الرضاعة الطبيعية.

أضرار عشبة الشيح:

ينصح بعدم استهلاك عشبة الشيح بشكل مفرط، لاحتوائها على مادة السانتونين التي يؤدّي تراكمها في الجسم إلى حدوث التسمّم. ينصح بعدم استهلاكها لمدّة أكثر من أربعة أسابيع؛ لأنّها تسبّب الغثيان، والتقيّؤ، والدُّوار، والأرق، ينصح من يعانون من قرحة المعدة بعدم استهلاكها.

التالى تعرف علي أهمية الكرز لصحة الإنسان

أضف تعليق

أحدث الاخبار

The Orca Group

سعر الدولار