القمة.. أغداً ألقاك ياخوف فؤادي من غد القمة.. أغداً ألقاك ياخوف فؤادي من غد

القمة.. أغداً ألقاك ياخوف فؤادي من غد

ينبعث هواء من حوالها، رائحتة مألوفة، يعشقه لونين، الأحمر والأبيض، ويخرج منها الفائز والمهزوم، وتروي قصة بدأها أكبر النجوم بعبارة "بيبو وبشير"، من اسمها أعطتنا عنوانا يقول أنها مباراة الأهلي والزمالك فى القمة 117.

 


يطول الحديث حول تاريخ لقاءات الكبيرين، وتروي لنا الأرقام روايات عديدة، بدأت منذ دوري 1948 وتتوالي أحداثها حتي اليوم، بمختلف الأجيال التي لعبت للفريقين، والتي شجعتهما من قلبها. 
بات التعادل سيد المواقف بينهم بعدد 47 مباراة منذ أول لقاء بينهم حين انتهي بنتيجة 2-2، ثم يليه فوز الأحمر بـ 26 مباراة، ويأتي الأبيض بفوزه 26 مباراة، من أصل 116 مباراة.
مرت 71 عام من المنافسات، التي انحازت للأهلي حامل اللقب 40 مرة، والبطل الحالي للمسابقة، بينما فاز الزمالك باللقب 12 مرة فقط، بنسبة الربع مقارنة بالأهلي.
 قالت الفنانة الراحلة أم كلثوم في أحد أغانيها "أغدا ألقاك يا خوف فؤادي من غد"، وهذه الجملة تشبه الإثارة بين الفريقين، فأيهما متردد ويخاف اللقاء، وتأتي السيدة بمقولة أخري "هذه ليلتي وحلم حياتي" وتأتي بمعني من ينتظر المباراة ليصل لمكانة يرغب بها، وتليق بالفريقين.
ننتظر بكل شغف مباراة القمة بين الكبيرين، الأهلي والزمالك، فى تمام السابعة مساءً بتوقيت القاهرة، على استاد برج العرب بالإسكندرية، اذا فاز الأبيض يتصدر بفارق 5 نقاط، واذا تفوق الأحمر يتصدر بنقطة واحدة.

التالى الفراعنه يحصدون العلامه الكامله بدور المجموعات

معلومات الكاتب

0

صحفي , ومحلل لدي يوتيوب

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار