أخبار عاجلة

حوار مفتوح مع أطفال أسبوع الدمج الثقافي حوار مفتوح مع أطفال أسبوع الدمج الثقافي

حوار مفتوح مع أطفال أسبوع الدمج الثقافي

استقبلت الهيئة العامة لقصور الثقافة أطفال أسبوع الدمج الثقافي، والذي ينظمه قصر ثقافة الطفل بجاردن سيتي لأطفال العاصمة ومحافظة الوادي الجديد،  عقب جولتهم الصباحية في أروقة المتحف المصري والتعرف على ملامح الحياة عند قدماء المصريين.

 

 

 

 

 وشهدت الفقرة المسائية بالقصر مجموعة من الأنشطة الفنية والثقافية، والتي بدأت بعمل حوار مفتوح للأطفال لشيرين عبد المولى مسئول المكتبة،  والتي سألت الأطفال عن زياراتهم الميدانية للمناطق الأثرية لأهرامات الجيزة وأبو الهول والمتحف المصري تمهيدا لعمل كتاب بعنوان "الحياة الاجتماعية في الفرعونية" ، الذي يتضمن ملامح الحياة الاجتماعية وأشهر الأعياد والمناسبات الاجتماعية قديماً.

وتفاعل الأطفال مع مسئولة المكتبة بذكر طبقات المجتمع المصري القديم والذى سمى بالمجتمع الطبقي الهرمى نظراً لتكونه من عدة طبقات ألا وهى الطبقة العليا ويمثلها فرعون وأسرته، طبقة كبار رجال الدولة وتشمل الوزير وكبار الكهنة والقادة، الطبقة الوسطى وتشمل صغار الموظفين ،الطبقة العامة وتشمل عمال الزراعة والرعاة وأصحاب الحرف الصغيرة والخدم وبناة القصور، وأشار الطفل صموئيل ١٣سنه، إلى أن المسكن قديما كان يبنى من الطوب اللبن المصنوع من الطمى النيلي المخلوط بالقش والتى تتكون من طابق واحد يمتاز بالبساطة مقارنةً بقصور الملوك والملكات التى تتسم بالفخامة وكثرة الحجرات والزخارف.

ودون الاطفال  علي صفحات الكتاب، أشهر الأعياد الدينية التي كانت تقام في المعابد احتفالا بالآلهة، والأعياد القومية مثل عيد شم النسيم وعيد الفيضان واحتفالات الجيش كالتي تقام احتفالاً بعودة الجيش منتصراً، ورغبة في تعميق الجانب الفني وتنمية مهارة الحرف والأشغال اليدوية لدى الأطفال، ومن أجل الحفاظ على الحرف التراثيه نفذت ورشة خياميه للفنان كريم محمد الذى شرح للأطفال بعض المعلومات عن تلك الحرفة والخامات المستخدمة وأدق تقنيات العمل بها والتي تستمر تدريباتها طوال الأسبوع.

واستمرت ورشة الحلي وتصنيع الاكسسوارات باستخدام أحجار وخرز من الخشب وأسلاك من البلاستيك، و واصل الفنان عمرو حمزة بروفات العمل المسرحى "السلام" وتدريب الأطفال على تحريك العرائس لعرضه يوم الخميس الجارى في حفل ختام أسبوع الدمج الثقافي.

التالى الصالون الثقافى الثالث بثقافة شمال سيناء

أضف تعليق