قانون آسيوي بشأن ''المثلية الجنسية'' يثير غضب بعض الدول الأجنبية قانون آسيوي بشأن ''المثلية الجنسية'' يثير غضب بعض الدول الأجنبية

قانون آسيوي بشأن ''المثلية الجنسية'' يثير غضب بعض الدول الأجنبية

 
أعلن سلطان بروناي الآسيوية ''حسن البلقية'' عن العمل بقانون جديد يعاقب على الزنا والمثليية الجنسية، وينص القانون على رجم كل شخص متهم بارتكابه هذه الجرائم حتى الموت.

وجاءت هذه القوانين سابقاً في عام 2014 ولكن لم يتم العمل بها كلياً وفي العام الماضي أعلن عن المرحلة الأخيرة في تنفيذ أحكام هذا القانون بعقوباته.

واستقبل القانون بالمعارضات القوية، ومنها دعوة الممثل ''جورج كلوني'' للمقاطعة المباشرة لكافة الفنادق المملوكة لمجموعة بروناي الاستثمارية.

وأشارت وزارة الخارجية الأمريكية إلى شعورها بالقلق من قرار بروناي وأن بعض العقوبات التي ينص عليها القانون لاتتفق مع الالتزامات الدولية لحقوق الإنسان، وشددت على معارضتها لانتهاكات حقوق الإنسان والعنف الذي ينص عليه القانون، وتجريم وضع المثليين أو سلوكهم وأشكال التمييز. 

وذكر المستشار النمساوي ''سيباستيان كورز'' أن قرار بروناي بتطبيق عقوبة الإعدام على المثليين جنسياً قاسٍ وليس إنسانياً، ويجب سحبه. 

ويري السيناتور الأسترالي ''بيني وونغ'' أنّ استراليا تعرب عن قلقها البالغ إزاء خطط حكومة بروناي لتنفيذ القوانين الجديدة. 

وأكدت وزيرة خارجية المملكة المتحدة للتنمية الدولي ''بيني موردون'' أن قرار بروناي والمملكة المتحدة تقف مع مجتمع المثليين ومثليي الجنس والمتحولين ومع حقوق الإنسان. 

السابق إعفاء الرئيس السابق محمد علي نجفي من الإعدام
التالى مذكرة تفاهم للإعمار توقعها الأمم المتحدة والعراق

معلومات الكاتب

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار