محافظ كفر الشيخ يشهد احتفالية ليلة الإسراء والمعراج بمسجد الزهور محافظ كفر الشيخ يشهد احتفالية ليلة الإسراء والمعراج بمسجد الزهور

محافظ كفر الشيخ يشهد احتفالية ليلة الإسراء والمعراج بمسجد الزهور

شهد الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفر الشيخ، احتفالية مديرية الأوقاف، بذكري ليلة الإسراء والمعراج، عقب صلاة العشاء،  بمسجد الزهور.

وتضمن الاحتفال، تلاوة آيات من الذكر الحكيم للشيخ قطب أحمد الطويل، كما ألقى الشيخ سعد الفقي وكيل وزارة الأوقاف كلمة عن مناسبة ليلة الإسراء والمعراج، وكلمة للشيخ عطا بسيوني، إمام الدعوة بالأوقاف، وتناولت أخلاق النبي الكريم صلى الله عليه وسلم، وتعاملاته الكريمة، واختتم الاحتفال بتلاوة آيات من الذكر الحكيم.

وذكر وكيل وزارة الأوقاف في كفر الشيخ: "لم تكن رحلة الإسراء أرضية من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، ولم يكن المعراج من المسجد الأقصى إلى ما بعد سدرة المنتهي حيث لا يعلم مدي ذلك إلا الله، والأمر لا يتوقف عند المعني الذي نعرفه وهو ثابت وراسخ لقوله تعالى "سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ".


وأضاف أنها مكافأة، وكأن الله سبحانه وتعالى أراد أن يقول له يا "محمد"، إذا كان أهل الأرض أغلقوا الأبواب في وجهك فإن أبواب السماء مفتوحة لك، وتعرض النبي صلي الله عليه وسلم لألوان من التعذيب والإيذاء والكثير من المحن والشدائد.

وتابع "الفقي" أن معجزة الإسراء والمعراج جاءت تشريفًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وتقديرًا من الله عز وجل لرسوله الكريم، وذلك لما رأى في الرحلة من مشاهدات عظيمة بما فيها من عبر وعظات وإكرام الله سبحانه وتعالى لرسوله بفرض خمس صلوات في العمل وخمسين في الأجر.

وأكد وكيل وزارة الأوقاف، أن رحلة الإسراء والمعراج ودورها، عكست المعاني السامية في تثبيت الرسالة الإسلامية الخالدة، وأن المنح تولد من رحم المحن وأن مع العسر يسرًا وأن العاقبة دائما للمتقين وكذا الثبات على المبدأ فهو نعمة ربانية لا تمنح إلا للأنبياء والمرسلين والصالحين.

حضر الاحتفال المحاسب محمد أبو غنيمة، السكرتير العام المساعد، واللواء ياسر الحاج على، مدير إدارة الأمن الوطني، والشيخ سعد الفقي، وكيل وزارة الأوقاف، والمهندس أشرف المحمدي، وكيل وزارة الري، والمهندس محمد عبد الله، وكيل وزارة الزراعة، وعزت محروس، وكيل وزارة، والرياضة، والمهندس عاصم القطان، وكيل وزارة الكهرباء، والمحاسب السيد مسلم، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، والمحاسب أحمد الوكيل، وكيل وزارة الشباب والرياضة بالغربية، واللواء هاني النواصرة، واللواء شكري الجندي، والعميد سيد أحمد محمد، والدكتور عبدالعزيز حمودة، أعضاء مجلس النواب، واللواء ناصر رشاد، نائب مدير الأمن، والشيخ عطا بسيوني إمام الدعوة بالأوقاف، وعدد من رجال الشريف والأوقاف والقيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة .

السابق سور مدرسة المصريين الثانوي بشبرا الخيمة يتحول لجراج سيارات
التالى محافظ الدقهلية يصرح باجراءات التصالح وتقنين الأوضاع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

The Orca Group

سعر الدولار