السلطات المصرية ترد على إدعاءات فرنسا بشأن طائرة عام  2016 السلطات المصرية ترد على إدعاءات فرنسا بشأن طائرة عام 2016

السلطات المصرية ترد على إدعاءات فرنسا بشأن طائرة عام 2016

ردت السلطات المصرية على ادعاءات وردت في تقرير فرنسي تحدث عن أسباب حادث سقوط طائرة للطيران عام 2016.

 

وأعلنت وزارة الطيران المصرية في بيان أصدرته إنها "تحرص على عدم الأفصاح عن أية معلومات فنية تخص حادث سقوط طائرة مصر للطيران القادمة من فرنسا وذلك نظرا لإحالة التحقيق إلى النيابة العامةوالتى تعد الجهة المنوط بها حاليا التحقيق في الحادث ويرجع إليها فيما يتعلق بهذا الأمر"، حسبما نقلت الصحف المصرية.

 

وكانت وسائل إعلام فرنسية قد تداولت تقريرا أعده خبراء الحوادث الجوية بأمر من القضاء الفرنسي عن حقائق تفيد في التحقيق بحادث تحطم طائرة "مصر للطيران" عام 2016 ومصرع ركابها في البحر المتوسط ووضح التقرير أن الطائرة كانت بحالة فنية رديئة وغير مؤهلة للطيران إلا بعد وقت من الصيانة.

 

وأضاف التقرير أنه وفقا للوثيقة التي أمر بها قضاة التحقيق فإن طائرة "إيرباص A320" المصرية كان يجب ألا تقلع أبدا، لأنها لم تكن مجهزة للطيران.

 

وقدم الخبراء مستندا مكونا من 70 صفحة، كشف عن أنه كان يجب فحص هذه الطائرة خلال الرحلات الأربع السابقة لها بعد العيوب المتكررة بها والتي لم يتم الإبلاغ عنها من قبل الطواقم المعتنية بالأمر".

أضف تعليق

اختار مرشحك عن دائرة دمياط

الإستفتاءات السابقة

The Orca Group

سعر الدولار