فيرجن للطيران تلغي اتفاقها مع بروناي بسبب قانون المثلية الجنسية فيرجن للطيران تلغي اتفاقها مع بروناي بسبب قانون المثلية الجنسية

فيرجن للطيران تلغي اتفاقها مع بروناي بسبب قانون المثلية الجنسية

 

أنهت شركة الطيران ''فيرجن أستراليا'' عهدها مع شركة طيران ''سلطنة بروناي''، بسبب إعلان بروناي قانون الزنا والمثليية الجنسية الذي ينص على حكم الإعدام رجما حتى الموت. 

عزمت بروناي على العمل بالقانون الجديد والذي يشمل المسلمين وغير المسلمين والأجانب وكل من يعتلي طائرة في بروناي، وحذرت شركة فيرجن موظفيها من التعامل معها ووضحت لهم الأمر الذي يظهر انه مستمد من الشريعة الإسلامية. 

ونصت الرسائل على، نظراً للعقوبات القاسية من بينها حكم الإعدام على أفعال قانونية ومقبولة في أستراليا، يلغى اتفاق نقل الطواقم بمفعول فوري.

وينص الاتفاق بين الشركتين على شراء تذاكر بأسعار مخفضة للسفر على متن طائرات بروناي،
وتعد ''فيرجن أستراليا'' من ثاني أكبر شركات الطيران بأستراليا. 

وتعد سلطنة بروناي هي الأولى في شرق آسيا التي تفرض عقوبات الإعدام استناداً للشريعة الإسلامية، 
الموت رجما حتى الموت للمثلية الجنسية والزنا، الإعدام عقوبة الاغتصاب وإهانة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، قطع اليد أو الساق للسارق. 

والتزمت شركة طيران ''كانتاس'' الصمت على فسخ الاتفاق علماً بأن مدير الشركة التنفيذي ''آلان دويس'' مثلي جنسي، وتعد شركة الطيران الأولى في أستراليا.

ولم يحظى القانون بقبول عالمي وظهر استياء عالمي تجاه بروناي، واستنكر مجلس الأمم المتحدة  هذه العقوبات القاسية. 

ووصل الاستياء إلى الوسط الفني، دعى كل من النجم جورج كلوني والمغني إلتون جون إلى مقاطعة 9 فنادق يملكها سلطان بروناي. 

معلومات الكاتب

أضف تعليق

اختار مرشحك عن دائرة دمياط

الإستفتاءات السابقة

The Orca Group

سعر الدولار