حقيقة مرض الإعلامية ريهام سعيد حقيقة مرض الإعلامية ريهام سعيد

حقيقة مرض الإعلامية ريهام سعيد

صرح مصدر مقرب من الإعلامية ريهام سعيد، مقدمة برنامج "صبايا الخير"، بشئن تفاصيل حالتها الصحية، وذلك بعد ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي عن إصابتها ببكتيريا في الوجه، واصفًا إياها بالمستقرة، وأن الأمر قد أخذ أكبر من حجمه، وتم تهويله.

وقال المصدر، أن الإعلامية ريهام سعيد، قد اكتشفت إصابتها "ببكتيريا بالدم تسببت في مضاعفات في منطقة الوجه، وبالتحديد أسفل العين"، وذلك مصادفة، عند إجرائها لفحوصات طبية، كما اعتادت كل فترة لتطمئن جمهورها.

وأضاف المصدر،  أن ريهام قد "أجرت عملية في الوجه بالقرب من عينها"، وهي سليمة الآن، ولكنها بحاجة إلى راحة لمدة أسبوع أو أسبوعين ثم ستعاود العمل مرة أخرى.

وكتبت ريهام سعيد، صباح اليوم، عبر حسابها على "إنستجرام"،: "الأولى والأخيرة، حين وفاتي لا تهجروني، ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم، فالدنيا أصبحت مخيفة، والموت لا يستأذن أحدا"، وهو ما أثار قلق متابعيها، وأدى لتداول شائعات عن إصابتها ببكتريا مميتة.

ويشار إلى أن ريهام سعيد ليست أول شخصية مشهورة تشارك جمهورها حالتها المرضية عبر مواقع التواصل التجتماعي، ففي 24 أبريل الماضي، خرج الإعلامي شريف مدكور، وأعلن إصابته بورم سرطاني، وذلك عبر صفحته الرسمية على ، وبعدها أعلن إجرائه لجراحة ناجحة لإزالة الورم.

التالى وفاة الفنان عزت أبو عوف بعد صراع طويل مع المرض

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار