الاستيلاء على ناقلة نفط إيرانية بمضيق جبل طارق الاستيلاء على ناقلة نفط إيرانية بمضيق جبل طارق

الاستيلاء على ناقلة نفط إيرانية بمضيق جبل طارق

 

صرح عباس وموسري المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ان محاصرة ناقلة النفط في مضيق جبل طارق يعد أمر مدمر قامت به السلطات البريطانية وقد يؤدي إلى زيادة التوترات في الخليج العربي.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية اليوم الخميس ان قوات المشاة البحرية الملكية البريطانية استولت على سفينة صباح اليوم وتقدر طاقتها الاستيعابية بـ300 ألف طن.

وقامت وزارة الخارجية الإيرانية باستدعاء السفير البريطاني بطهران اليوم الخميس لفتح مناقشات حول احتجاز ناقلة النفط خاصتهم حيث كانت متجهة إلى ووقع الاستيلاء عند مضيق جبل طارق.

وذكر وزير الخارجية الإسباني أن القوات البريطانية البحرية قامت بهذا الامر تنفيذاً لطلب أمريكي، وأن ذلك يعتبر تحايل إيراني لتفادي العقوبات الأمريكية وبيع النفط الإيراني إلى سوريا.

وأضافت ميشيل بوكمان خبيرة ومحللة تجارية لـCNN ان أي ناقلة نفط خام إيراني تتبع نمط مشابه لتلك السلوكيات يتم التعامل بإغلاق جهاز إرسال AIS، وإيقاف تشغيله وإيقاف تشغيله من أجل التحايل على التعقب، حيث استمرت هذه السفينة في الخليج لوقت طويل، بالإضافة إلى فترات طويلة في المياه الإيرانية في عوامات خاصة لرسو السفن،  وتعتقد انهم اتخذوا عمدا تدابير للتحايل على تحديد وجهة السفينة وموقعها وأصل الشحنة.

وذكر فابيان بيكاردو رئيس الوزراء لجبل طارق في بيان له قائلا :"لدينا سبب للاعتقاد بأن السفينة (غريس 1) كانت تحمل شحنتها من النفط الخام إلى مصفاة بانياس في سوريا".

ويخضع إقليم جبل طارق في البحر المتوسط إلى إدارة المملكة المتحدة.

التالى شبح السجائر الإلكترونية يقتل فتاة الـ 18 عامًا بأمريكا

معلومات الكاتب

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار