8 طرق بسيطة لتقوية مناعة الجسم 8 طرق بسيطة لتقوية مناعة الجسم

8 طرق بسيطة لتقوية مناعة الجسم

يوجد  بعض الأشخاص يعانون  من ضعف جهازهم المناعي ، وهذا الأمر يجعلهم أكثر عرضة للأصابة بمختلف أنواع الأمراض، خاصًةً عند التواجد بالأماكن المزدحمة، فهل هناك طرق يمكن الاعتماد عليها، لتعزيز المناعة دون الحاجة للأدوية؟

 

 

 

وأبرز هذه الطرق التي تساعد على تقوية المناعة، وفقًا لموقع "Everydayhealth":

1- الحصول على قسط كاف من النوم :

من أبرز الأسباب التي تضعف الجهاز المناعي وهي قلة النوم ، لأن الإجهاد الناتج عن الحرمان من النوم يحفز الجسم على إفراز هرمون الكورتيزول، مما يؤدي إلى إضعاف المناعة، فيصبح الإنسان أكثر عرضة للأمراض.

 

2- الإقلاع عن التدخين :

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالمشكلات الصحية، خاصةً أمراض الجهاز التنفسي هم المدخنين ، لاحتواء التبغ على نسبة كبيرة من المواد الكيميائية التي تضعف الجهاز المناعي على المدى البعيد، فيصبح الجسم أكثر قابلية للإصابة بمختلف أنواع العدوى.

 

3- تجنب الكحوليات :

تناول المشروبات الكحولية و الإفراط بها يجعل الجسم أقل مقاومة لمختلف أنواع العدوى التي يتعرض لها بشكل يومي، وهي حالة مرضية أطلق عليها الأطباء اسم "اضطراب تناول الكحوليات".

 

4- اتباع نظام غذائي صحي :

من أسباب ضعف الجهاز المناعي هو سوء التغذية ، لأن مع افتقاد الجسم للعناصر الغذائية التي يحتاج إليها، يصبح غير قادرعلى مقاومة الأمراض، و يجب اتباع نظام غذائي صحي متكامل، ويكون قوامه تناول الخضروات والفاكهة الغنية بالفيتامينات، خاصًة فيتامين سي، لأنه يعمل على تقوية المناعة.

5- المكملات الغذائية :

تأكد بعض الدراسات أن المكملات الغذائية يمكنها سد حاجة الجسم للعناصرالغذائية، ويساعد على تقوية الجهاز المناعي، والتقليل من فرص الإصابة ببعض الأمراض، مثل التهابات الجهاز التنفسي واضطرابات الجهاز الهضمي، ولكن ينصح بتناولها تحت استشارة الطبيب المختص.

 

6- التعرض لأشعة الشمس :

يتسبب نقص فيتامين د بالجسم في الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي، ويمكن تعويض هذا الفقد بالتعرض المباشر لأشعة الشمس بشكل يومي، بجانب تناول مكملاته الغذائية ومصادره من الأطعمة.

 

7- تناول وجبة الإفطار:

يتخطى بعض الأشخاص وجبة الإفطار، ومع الاستمرار في هذه العادة، يشعر الإنسان بالضعف والإرهاق من أقل مجهود، ويصبح عرضة للأمراض وهذا يفسر مدى أهمية هذه الوجبة، حيث تمد الجسم بالطاقة اللازمة لأداء المهام اليومية، وينصح الأطباء بأن تكون متكاملة العناصر الغذائية.

8- ممارسة الرياضة :

تعاني بعض أجزاء الجسم من قلة التروية الدموية، ومع قلة الحركة ، يؤدي إلى تراجع وظائفها الحيوية، فيصبح الجسم أكثر عرضة للأمراض، لذلك يجب الحرص على ممارسة الرياضة يوميًا، مثل المشي أو الجري، لأنها تساعد على ضبط ضغط الدم وتحسين عملية تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم.

 

السابق علاج التوأم الملتصق النادر "البوروندي" في مصر
التالى "اللفت" وفوائده المتعدده للجسم

أضف تعليق

The Orca Group

سعر الدولار