هدايا الفلانتين ترفع الانفاق الاستهلاكى فى مصر هدايا الفلانتين ترفع الانفاق الاستهلاكى فى

هدايا الفلانتين ترفع الانفاق الاستهلاكى فى

يمثل عيد الحب عبئ كبير على المحفظة المصرية، التى أصبحت فارغة من كثرة الأعباء المعيشية، ورغم أن راتب المواطن المصري ينفذ يوم 15 في الشهر إلا أن المصري المجامل بطبعه يسعى دائماً لإسعاد من حوله خصوصاً إذا كانت المناسبة هي (الفلانتين).

ويأخذنا التفكير في الكثير من أنواع الهدايا المناسبة لميزانيتنا بحيث تكون بسيطة وتدخل السعادة على من سنهديها له وتتنوع الهدايا في عيد الحب بين الورد والشوكولاته والدباديب والقلوب وغيرها حيث يمثل الورد جزء كبير من الهدايا والأفضل إن كان مصحوباً بالشوكولاته وقد سجل سعر بوكيه الورد بالشوكولاتة أسعار تبدأ من 300 جنيه حتى 1500 جنيه باختلاف الحجم ونوع الورد والشوكولاتة.

أما بالنسبة للميزانيات الضعيفة فان أسعار الورود في المحلات جاءت كالتالي: يتراوح سعر الوردة البلدي بين 10 إلى 20 جنيها وسعر فرع البنفسج 5 جنيهات وفرع سان فلاور 10 جنيهات وفرع ورد كرزنتم7 جنيهات وفرع ورد تيوليب 40 جنيها وفرع ورد ليلي 50 جنيها.

و تعتبر زراعة وصناعة الزهور وتصديرها من الزراعات المهمة التي تعطي لمسة ولو قليلة لميزان المدفوعات وتوفير العملات الصعبة نتيجة لما تسهم به في مجمل الصادرات المصرية من زهور القطف والتي تمثل نحو 0.02% من إجمالي الصادرات العالمية للزهور.

ويعد الفلانتين أحد مواسم الانتعاش للسياحة الشتوية بمدن البحر الأحمر الغردقة وشرم الشيخ حيث يشهد الموسم السياحى رواج كبير خلال تلك الفترة خصوصا أن عيد الحب يأتى في يوم إجازة رسمية وهو ما يرفع معدلات الإشغال بالفنادق وفق خبراء سياحيين.

كما أثبتت دراسة حديثة أجرتها (ماستر كارد العالمية) لمعاملات بطاقات ماستركارد أجريت في أكثر من 53 دولة حول العالم عن نمو ما يسمى باقتصاد الحب بمعدل خمسة أضعاف مقارنة بنمو الاقتصاد العالمي لترتفع نسبة الإنفاق خلال عيد الحب بنسبة 17% منذ عام 2017، كما ارتفع حجم الإنفاق خلال عيد الحب في بنسبة 37% منذ عام 2017.

وأوضحت الدراسة أن المصريين ينفقون بسخاء خلال عيد الحب أكثر من أي وقت آخر، وذلك بالنظر إلى إجمالي المعاملات بواسطة بطاقات ماستركارد في الفترة التي سبقت يوم عيد الحب والتى ارتفعت بنسبة 46% على مدى السنوات الثلاث الماضية لتصل إلى أكثر من 12 مليون دولار وذلك وفقاً لمؤشر ماستركارد السنوي للحب الذي يحلل عادات واتجاهات الإنفاق في فترة عيد الحب من خلال تحليل المعاملات التي تتم عبر بطاقات الائتمان والخصم المباشر والبطاقات مسبقة الدفع حول العالم.

وأضافت الدراسة أن التوجه نحو إهداء تجارب مميزة تفوّق على الهدايا التقليدية مثل الزهور والمجوهرات على الرغم من أن المبالغ التي تم إنفاقها على الزهور ارتفع بنسبة 115% مقارنة بالعام الماضي كما ارتفع معدل الإنفاق على المجوهرات بنسبة 92% مقارنة بالسنوات الثلاثة الماضية وبالرغم من ذلك ارتفع حجم الإنفاق على حجوزات الفنادق بنسبة 43% خلال عام 2019

كماوصل معدل الإنفاق على الرحلات خلال العام الماضي إلى 4 ملايين دولار كما كشفت الدراسة أن بطاقات عيد الحب التقليدية لا تزال تحظى بشعبية بين المصريين حيث ارتفع معدل شرائها بنسبة  85% خلال عام 2019.

ويبقى الطعام من أهم الوسائل لكسب القلوب في هذا اليوم حيث أشارت الدراسة إلى زيادة الإنفاق في المطاعم فمنذ عام 2017 كانت هناك زيادة بنسبة 66% في عدد معاملات بطاقات ماستركارد في المطاعم وارتفع إجمالي الإنفاق بنسبة 86% إلى أكثر من 700 ألف دولار في عام 2019.
 
كما صرح محمد عاصم مدير ماستركارد مصر بأن الإقبال على خلق تجارب مميزة مفضل بين المصريين المهتمين بالاحتفال بعيد الحب حيث يحرصون على الاستثمار في الوقت وخلق ذكريات مميزة في هذا اليوم ومع ذلك لاحظنا أيضاً زيادة كبيرة في الإقبال على تبادل الهدايا التقليدية مثل الزهور والمجوهرات.
 
 
 وأوضحت شعبة لعب الاطفال والأدوات المكتبية والخردوات بغرفة القاهرة التجارية، أن أسعار هدايا (الفلانتين) تشهد ارتفاعا بنسبة لا تقل عن 10% هذا العام، في ظل ارتفاع قيمة التعريفة الجمركية للحاويات بنحو 3000 دولار للحاوية الواحدة.

التالى تراجع أسعار الذهب 3 جنيهات مساء اليوم الثلاثاء

معلومات الكاتب

أضف تعليق

اختار مرشحك عن دائرة دمياط

الإستفتاءات السابقة

The Orca Group

سعر الدولار