السر وراء اختفاء فتاة المريوطية! السر وراء اختفاء فتاة المريوطية!

السر وراء اختفاء فتاة المريوطية!

انطلق أسرة الفتاة ندي ١٦ سنة للبحث عنها حيث كانت متوجهة إلى سوبر ماركت قريب من مسكنها لشراء احتياجات المنزل حيث لاحظ أفراد الأسرة تأخرها فاتصلوا بها ولكن وجدوا جوالها فى غرفتها فبدأوا فى البحث عنها فى الشارع المحيط بالمنزل واتصلوا بزملائها ولكن لافائدة .

توجه الأب الى قسم الشرطة الهرم بطلب مقابلة رئيس وحدة المباحث محمد الصغير حيث تحدث معه عن ماحدث لابنته فطمئنة فى نهاية الحديث قائلا" مش هنام إلا وبنتك فى حضنك"

وجه العميد طارق حمزه رئيس قطاع غرب فرقة ووحدة مباحث الهرم بتكثيف التحريات للبحث عن الفتاة حيث عقد رئيس المباحث اجتماع مغلط لمراجعه الخطوط العريضة التى تركزت على فحص علاقة والد الفتاه بقصة الاختطاف وهل يوجد خلافات تؤدى لن يؤذى ابنته حيث راجعوا كاميرات المحل التى ترددت عليه للعثور على اي دليل.

واتفق أفراد عائلة ندي فى تقسيم انفسهم الى مجموعات للبحث عنها بجانب الشرطة ونشروا على مواقع التواصل الإجتماعى عن تغيبها بالصور قائلين "ارجوكوا شيروا البوست ربنا يحمي ولادكم ويجعلكم سبب فى رجوعها اللى عنده معلومة يتصل على الأرقام دى".

حيث فشلت أسرة ندي على العثور عليها ولكن تمارس قوات الشرطة البحث بمراجعة المكالمات وكاميرات المراقبة فى الشارع المحيط بالمنزل .

واستمرت جهود ظباط إدارة البحث الحنائى برئاسة اللواء محمود السبيلى والعميد عاصم أبو الخير ووحدة مباحث الهرم بقيادة المقدم محمد الصغير عن كشف كواليس اختفاء الفتاة.

حملت التحريات مفجأة ان ندي لم تتعرض للخطف وأنها تركت المنزل بسبب الخلافات الأسرية حيث وقعت مشادة كلامية بين الفتاة وابيها بعد علمه بعلاقة عاطفية تجمعها بشاب فقام بضربها وفى صباح اليوم التالي قررت الفتاة ترك المنزل

التالى انقلاب سيارة يتسبب في وفاة ٨ أشخاص وإصابة ٧ بترعة المريوطية

معلومات الكاتب

أضف تعليق

هل تؤيد دخول مصر حرب مع تركيا في ليبيا

الإستفتاءات السابقة

The Orca Group

سعر الدولار